إضغط لتفاصيل الإعلانات



Page 3 of 10 FirstFirst 12345 ... LastLast
Results 31 to 45 of 140
Share
  1. #31
    Join Date
    Jan 2008
    Posts
    1,785
    Rep Power
    14

    Default

    أول مرة نتخاصم انا وعمر من يوم ما اتخطبنا 00 اتخانقنا كتير لكن كنا بنتصالح سريعا والحق يقال كان هو دائما من يبادر بصلحى حتى لو كنت انا المخطئة !! 00 احساس البعد سىء جدا شعرت ان ايام الخصام القصيرة مرت كأنها شهورطويلة 00 لم يحادثنى فى التليفون ولم يرسل لى رسالة ولا حتى رنة 00 وأنا كرامتى منعتنى أن أبدأ أنا بالحديث 00 لماذا يضغط على بهذا الأسلوب كى يرغمنى عن التنازل عن مستقبلى 00 وهل هذا اخر تنازل أم ان سلسلة التنازلات لن تنتهى ؟!! انا لا أعرف وجه تصميمه على تركى العمل 00 وهل وانا تعديت الخامسة والعشرين اخذ مصروفى من ابى مثل الاطفال ؟ ومتى انضج واتعلم الاستقلالية اذن ؟ فى سن الستين ؟ يبدو ان الرجل يريد من زوجته ان تكون تابعا له بلا اى شخصية 000 كده يا عمر هنت عليك ؟


    سارة


    كده يا سارة هنت عليكى ؟ لم تفكر ان تتصل بى ولا مرة حتى ولو من باب الاطمئنان على ! انا الذى عودتها على هذا الاسلوب 00 فى كل مرة نختلف ابادر انا بمصالحتها حتى لو كانت هى المخطئة 00انا بجد دلعتها كتير وممكن تظن انها متحكمة فى بهذا الأسلوب او انى شخصيتى ضعيفة !! 00لا انا مش ح اسأل عليها المرة دى مع انى ح اتجنن وأسمع صوتها بس هى لازم تسمع كلامى وتطيعنى بلا نقاش !! وبرضه مش ح اتصل !!


    عمر


    درجة حرارتى ارتفعت من الانفلونزا واشعر بصداع رهيب ألزمنى الفراش 00يبدو ان هذا مرض نفسى زى ما بيقولوا 00 ووجدتها حجة مقنعة كى ابكى براحتى واتحجج بالصداع 00 لاحظت امى ان عمر لا يتصل ولا يأتى من اسبوع فسألتنى عن السبب فتحججت بحجج واهية 00 فقالت لى (أسألى عنه انتى يا سارة 00 الرجل بيحب دائما ان يشعر باهتمام كبير مثل الطفل تماما !! ) فرفضت بشدة 000 ففهمت ان هناك مشكلة ولم تلح على فى معرفة الأسباب 00 وخرجت من غرفتى وتركتنى انام وبعد قليل سمعت صوتها يتحدث فى التليفون مع حماتى العزيزة وتجتهد ان تجعل الحديث عاديا جدا وختمته بخبر هام جدا من أجله كان كل هذا الاتصال وهو ( ان سارة عيانة جدا جدا 00 ونايمة يا عينى فى السرير درجة حرارتها 60 !!!)
    تابعت الحديث وابتسمت من حنية امى ورقتها تريد ان تصالحنا انا وعمر بدون ان تتطفل او تتدخل 00 يا حبيبتى يا ماما !! بس لو عمر ما اتصلش برضه بعد ما يعرف انى تعبانة 000 معقول ؟ معقول يا عمر ؟ !!!!!


    سارة


    سارة تعبانة ؟ يا حبيبتى يا سارة ؟ علشان كده ما اتصلتش بى وانا ظلمتها 000 لازم اروح لها حالا 00 اهو المرض جه حجة كويسة علشان اروح بسبب مقنع اصلى خلاص بجد مش قادر على البعد والخصام الرهيب ده 000


    عمر


    كده يا عمر ولا حتى رسالة ؟!! قلتها لنفسى وانا لا أنزل عينى من على الموبيل وكأننى اخاف لو ابعدت
    عينى عنه لن اسمعه لو رن !! منتظرة اتصال عمر الذى لا يأتى 00 يبدو انه فعلا قاسى ويرغمنى بكل الطرق ان اتنازل عن كل شىء 00 حتى يضغط على وانا مريضة !!! انا لا يمكن أكلمه بعد اليوم 00 ولا اعتقد انى سأكمل الخطوبة اصلا 00 بجد مش عاوزاه 000 صوت ماما يرن ( عمر جه يا سارة !!!)


    سارة


    نسيت كل خلافى مع سارة وزعلى منها عندما رأيتها وهى متعبة محمرة العينين مرهقة
    كأنها لم تنم من سنين 00 وهتفت بها فى قلق كبير اول ما رأيتها- ( الف سلامة عليكى 00 ان شا الله انا وانتى لأ)
    - بعد الشرعنك يا عمر انا الحمد لله بخير 000 همست بالكلمات فى صوت خفيض
    - اول ما عرفت انك تعبانة جيت جرى 00 خلى بالك من نفسك يا سارة انتى دلوقتى مش بتاعتك لوحدك لا بتاعتى انا كمان

    - انتى زعلانة منى ؟

    - خلاص بقى 00 حقك على 00 انا فعلا اخدت الموضوع بعصبية شوية بس انا خايف عليكى مش اكتر 0

    - كان ممكن نتناقش فى الموضوع بهدوء ومن غير ما حد يفرض سيطرته ولا يحاول يلغى شخصية الطرف التانى 00

    - طيب لو قلت لك علشان خاطرى فكرى فى موضوع الشغل ده تانى 00 تقولى ايه ؟

    - أقول خاطرك غالى على جدا 00 وانى بالاسلوب ده فعلا ممكن أفكر فى حل وسط 00 مثلا انى بعد الزواج ادور على شغل مواعيده بدرى عن كده فى حضانة مثلا 00 علشان البيت والبيبى 00 موافق ؟
    - موافق جدا وح نسميه ايه ؟

    - مين ؟
    - البيبى ؟


  2. Facebook Comments - تعليقـك على الفيس بوك يسعدنا ويطور مجهوداتنـا


  3. Forum Ads:

  4. Forum Ads:

    اضفط هنا لمعرفة تفاصيل الإعلانات بالموقع


  5. Forum Ads:

    -->

  6. #32
    Join Date
    Jan 2008
    Posts
    1,785
    Rep Power
    14

    Default

    الأيام تمر سريعة جدا لا أصدق ان مر على خطوبتنا 4 أشهر انا وعمر وخاصة عندما بدأنا فى المأساة المسماة ( جهاز العروسة ) او الشوار زى ما فيه ناس بيسموه وكلا الاسمين اسم على مسمى فسموه جهاز لأنه بيجهز على كل طاقتك المادية والجسدية والمعنوية 00 والشوار لأنك بتدخلى فى مشاورات وخناقات رهيبة بتنتهى غالبا بحروب !! لا أدرى لماذا كل هذه التعقيدات التى يضعونها فى طريق تجهيز عش الزوجية ؟!! وخاصة مستلزمات العروسة المسماة ظلما وافتراء ( الرفايع ) على اعتبار انها اشياء بسيطة لا تذكر من رفعها !! وهى فى الاصل تقايل مش رفايع !! بجد العروسة مطلوب منها جبال من الأشياء التى اكاد أجزم ان ربعها فقط الذى يستخدم فى الواقع والباقى يرص فقط فى النيش والدواليب لزوم المنظرة فقط !!! الان فقط عرفت لماذا كان ابى وامى يصرون ان أدخر نصف مرتبى لجهازى 00 قال وانا كنت زعلانة 00 ياريتهم ادخروه كله علشان المليون طلب اللى ورايا 0000


    سارة



    يا بخت العروسة !!! ايه الظلم الرهيب اللى واقع على العريس ده ؟!! 00 مطلوب منه يشترى او يؤجر شقة ويجهزها على الاقل 3 غرف ده غير الأجهزة الكهربائية والفرح والشبكة 00 الخ الخ الخ ليه ده كله ؟ ما انا كنت سلطان زمانى !! والعروسة تجيب شوية رفايع وتقول انها جهزت والله حرام !!!
    سارة رفضت رفض تام ان نسكن مع أبى وأمى وبصراحة معاها حق كيف نشعر انا وهى ان لنا مملكتنا المستقلة وعشنا الدافىء 00 لكن الشقق الايجار الجديد ايجارها نااااااااااار والتمليك طبعا من عاشر المستحيلات 00 ربنا يستر ونلاقى شقة ايجارها معقول وتكون مناسبة 000 الحمد لله ان سارة ما وافقتش على ترك الشغل كان زماننا كل اول شهر وافقين على باب الحسين او السيدة طبعا مفهوم بنعمل ايه !!!


    عمر


    ايه لزوم ان الواحد يجيب من كل حاجة نسختين واحد للاستعمال والتانية منظرة ؟ !!!! يعنى طقم صينى للاستعمال وسرفيس ماركة غالية جدا يبقى محنطا فى النيش ؟!! ومعالق للاستعمال وأخرى فى حقيبة دبلوماسية براقة سعرها فلكى هددتنى امى لو لمستها ستبلغ عنى البوليس !! وأغلب الظن ان الحاجات دى سأستعملها لما خطيب بنتى كمان 30 سنة ييجى يزورنا !!! ده غير الف طقم مثل طقم للشربات وطقم للتورتة واخر للكاكاو واخر للايس كريم واخر للخشاف مش عارفة خشاف ايه ده ؟!!!!!! مش ممكن المنظرة دى كلها 00 ويقولوا البنات بيعنسوا ليه ؟ من قائمة المتفجرات التى تنفجر فى وجة اى اثنين بيفكروا مجرد تفكير فى الارتباط الحلال 0000 رغم ان امى أخبرتنى انها فى زواجها كانت لا تملك ايا من الاجهزة الكهربائية غير البوتجاز ومن عملها هى وابى احضروا الغسالة العادية ثم الثلاجة ولم يفكروا فى التليفزيون الا بعد سنين رغم انهما هما الاثنين من عائلات محترمة ولكن كانت النظرة للزواج عملية و بسيطة ولا وجة للمقارنات الفارغة بين اى بيت والاخر 00 وانا رأيى عندما يبنى الاثنين عشهما سيكون من المستحيل ان يفرطوا فيه ابدا 00 لكن الان نرى حالات طلاق بعد شهور لأن العروسين وجدوا منزلا جاهز من كل شىء حتى التكييف والدش ولم يتعبوا فيه لحظة فلماذا يتحملوا كى يظل هذا المنزل قائما ؟؟!!!

    سارة


    ياااااااااااسلااااااام معارض الموبيليا فى مصر معمولة علشان العريس الى فى الخمسين ربيعا !!! الحجرة الواحدة المعقولة محتاجة انى اوفر مرتبى لمدة عشر شهور متواصلة على الأقل بدون اكل ولا شرب ولو امكن بدون ما انام !! لا حل اذن الا ان ننفذ الحجرات عند نجار شاطر 00 وبالطبع ابى هو من سيدفع !! طيب ومن اهله لا يستطيعون مساعدته كيف يتزوج ؟ وكيف يقى نفسه من الوقوع فى الخطأ وفى دائرة الحرام ؟ معادلة مستحيلة الحل وتزداد تعقيدا بطلبات الاهل المغالى فيها 000 ورغم انى مهندس وخريج احدى كليات القمة واعمل عشر ساعات يوميا ومع ذلك لا استطيع تزويج نفسى !!! واضح ان زماننا هذا ليس لنا !!


    عمر



    لا يمكن اشترى مفرش للسرير ليوم الزفاف ب 1700ج من أجل يوم واحد الناس
    يتفرجوا عليه وخلاص يترمى 00 بجد ربنا يحاسبنا على هذا التبذير وح نسأل عليه يوم القيامة 00ولأول مرة انتصر فى معركتى مع امى وأصررت على عدم شراؤه واستبداله بمفرش بسيط جدا بمائة وخمسين جنية فقط ولم استجب لتهديدات امى ان حماتى لن يفوتها هذا وووو 000000000 فلتقل ما تريد هذا منزلى انا وليس اى احد ولوتركت نفسى خائفة من تعليقات كل الناس لن أتزوج الا بعد ان ابلغ من العمر ارذله !!!! وبرضه لن أرضى أحد 00
    قارنت بين مجلة نسائية قديمة اشتريتها من سور الازبكية يرجع تاريخها لاواخرالستينات زمن تحقيق الاحلام وبين مجلة حديثة نسائية برضه 00 وجدت فى القديمة باب كامل اسمه المنزل السعيد وكله افكار عملية رائعة عن فرش المنزل وتجميله بأبسط التكاليف وكيفيه الاستغناء عن اشياء كثيرة لا لزوم لها وبجد الصور فى غاية الرقة والعملية والبساطة 00 والمجلة الحديثة تتحدث عن الفورفورجية فى غرفة النوم وكيفية تلميع الباركية ومزايا التكييف السبليت عن الشباك فى منزل العروسين !!! يبدو انهم يتحدثون عن عرائس من القمر وعرسان من المريخ !!!!!!!!!


    سارة

  7. #33
    Join Date
    Jan 2008
    Posts
    1,785
    Rep Power
    14

    Default

    واخيرا جاء اليوم المنتظر00 اليوم الذى تتوقف فيه عقارب الساعة وتبدأ دورة جديدة غامضة 00 اليوم الذى تصمت فيه الكلمات وتتحدث القلوب وتتوحد 00 اليوم الذى يشهد فيه الله وهو خير شاهدا على ارتباط شابين رباطا وثيقا وميثاقا غليظا كما أسماه القران 00 يوم الزفاف 00 كل ما كان محرما يصبح حلالا بكلمة الله 00 كل ما كان مجهولا غامضا يصبح سهل المنال 00 يوم تتغير وجوه الاحبة ونفارق وجوها عاشرناها سنوات طوال ونعشق وجوها اخرى ونسكن منازل جديدة غامضة لا نعرف ماذا ينتظرنا بها السعادة ام الشقاء 000
    الفتاة التى طالما خجلت من وجود أخيها او ابيها معها فى منزلها تصبح زوجة وانثى مكتملة الانوثة لها رجل لا تخجل معه من شىء تشاركه افراحه وكلماته وغضبه وحنانه ومشاعره وتهدهده كطفلها البكر وتربت على كتفه اذا غضب ويلقى على صدرها كل همومه واسراره ومع هذه الاسرار والاحلام ينمو البيت الصغير وتكبر جدرانه وتمتد جذوره فى ارض الواقع00 ليصبح هذا البيت القلعة الحصينة التى يرفض الزوجان المساس بها من اى غريب 00 ويصبح البيت الجديد احب مكان على الارض يأوى الحبيبين 00

    افكار كثيرة تدور اليوم فى عقل العروسين سارة وعمر بلا تفرقة اليوم لأنهما اصبحا كيانا واحدا 00 وسارة جالسة تضىء جمالا بفستانها الابيض الملائكى الذى يحمل كل اسرار العذارى وغموض الانثى ودلالها 00 وعمر المكتمل الاناقة فى بدلته السوداء والذى يشعر باكتمال رجولته لأنه اخيرا سيكتمل وجوده فى هذا العالم باقترانه بنصف روحه وانثى حياته سارة 000 وقلوب الجميع خاشعة من فرط السعادة والدعاء لله ان يكلل هذا الارتباط ببركته ورضاه سبحانه وتعالى 00 واذان الجميع متعلقة بشفاة المأذون الذى يتلو ايات المودة والرحمة ويقول خطبة الزواج ويتوقف عند ايه ( واخذن منكم ميثاقا غليظا ) ليوصى بها عمر ان الرجل يأخذ زوجته أميرة من منزل اهلها ويعقد معهم ميثاقا غليظا بألا يجعلها أسيرة فى منزله فلا ينسى هذا العهد ابدا ويوصيه بأخلاق الرسول مع زوجاته 00 ثم يوصى سارة ان تجعل زوجها قرة عينها ووطنها الذى لا ترضى عنه بديلا 000000 وتلمع العيون سعادة وخشوعا عندما يعلن المأذون انهما الان زوجين امام الله وامام العالم 0000 وتبكى سارة فيقترب منها عمر ويلمس يدها لأول مرة ويقبلها ويوعدها الا تبكى ابدا مادام هو حيا على هذه الارض 000 فتبتسم وترتعش من لمسة يد زوجها الحبيب وتهمس له : ( فلنعقد الان قراننا بنفسنا وتهمس له : زوجتك نفسى على سنة الله ورسوله وعلى مذهب الامام ابى حنيفة النعمان وعلى الصداق المسمى بيننا ) فيهمس لها وانا قبلت زواجك يا زوجتى وحبيبتى وسكنى ودارى وجنتى 0000000 وقرة قلبى


    لولولولوولولولولوولولولولولولولولولولولولولولولولو لولى
    الف مبروك عقبالكو كلكو
    الى اللقاء فى يوميات سارة وعمر فى منزل الزوجية ( سنة اولى زواج )

  8. Forum Ads:

  9. #34

  10. #35
    Join Date
    Jan 2008
    Posts
    1,785
    Rep Power
    14

  11. Forum Ads:

  12. #36
    Join Date
    Jan 2008
    Posts
    1,785
    Rep Power
    14

    Default


    يوميات سنه اولى جواز

    الحلقة الأولى


    - أخيرا أصبحت فى شقتى – عشى الصغير احساس جميل ان يكون للبنت بيت خاص اختارت فيه كل ركن وكل جزء على ذوقها الخاص تفعل فيه ما تريد وتشعر بالفعل انها ملكة متوجة – اخيرا انتهت الترتيبات والمشاوير والسهر والخناقات من اجل فرش هذا العش الرائع الصغير – اخيرا انتهى ضجيج الفرح وتفحص المعازيم فى كأنى هابطة من المريخ وكل واحدة من عواجيز الفرح تمصمص شفايفها وتقول ( مش كانت بنتى احسن ؟ ) – تعبت جدا من حمل الفستان الثقيل والحذاء الضيق – سبحان الله هو كل احذية العرايس بتكون ضيقة ليه ؟ واخيرا اخيرا ح اكون لوحدى – ايه ده صوت عمر بيقول ( مدام عمر اجمع عندى بالخطوة السريعة ) !!! مدام ؟ انا يا بيه ؟؟

    - ايه يا ستى سرحانة فى ايه ده كله ؟؟؟ هو علشان مفيش حد فى جمالك النهاردة يبقى خلاص ؟ لا يا هانم انا لما انده عليكى تيجى قبل ما انده مفهوم ؟ وبعدين فين القطة علشان ادبحهالك ؟

    -انت عاوز تاكل قطط النهاردة ولا ايه ؟ لو دبحتها ح اطبخهالك فورا !!!
    - تطبخيها ؟!! بنات اخر زمن يعنى مش خايفة منى ؟
    - لا مش خايفة فرحانة جدا وانت ؟
    - انا أسعد انسان فى الدنيا .... اول مرة بنتكلم انا وانتى من غير الف محرم وعزول فى بيتنا الجميل بجد البيت رائع ذوقك طلع يجنن يا سارة لما كل حاجة اتفرشت واجمل ما فيه ان حبيبتى فيه – لا لا مفيش كسوف خالص خلصنا الحدوتة دى – شوفى انا باقول علشان ربنا يكرمنا فى حياتنا نصلى انا وانتى ركعتين نبدأفيهم حياتنا علشان ربنا يبارك لنا كل خطوة ماشى ؟
    - ماشى يا حبييبى ........
    - حبيبى؟!! لا يا ستى قومى غيرى هدومك واتوضى احسن كده مش مصليين خالص !!
    - قمت ودخلت حجرة النوم ولا أدرى عندما دخلتها لماذا ارتجفت ؟؟ الله يسامح كل البنات اللى رعبونا لما اتجوزوا ليه يعنى هى حرب ؟ انا مش ح افكر فى حاجة علشان ما اديهاش عياط من اولها ...
    يا خبر ايه كل الجيبونات اللى فى الفستان دى انا كنت شايلة حديد زى المصارعين مش فستان ... لازم يعذبوا البنات فى كل شىء والله حرام الغلب ده ... غيرت الفستان باعجوبة وارتديت عباءة جميلة مطرزة ولم أجرؤ ان ارتدى الطقم الذى اوصتنى أمى ان أرتديه... العالم دى بتهرج أكيد !!!
    وتوضئت فى حمام غرفة النوم وأزلت ماكياج الفرح وأسدلت شعرى ليراه عمر لأول مرة وخرجت له لأجده غير البدلة وارتدى البيجاما التى أوصانى العالم كله ان أهديها له وكأن الجوازة ستفشل لو لم تهدى العروس عريسها بيجاما يوم الزفاف وسيكتب الخبر فى الصفحة الاولى وجدته ينظر لى نظرة كلها اعجاب وحب واستقبلنى مهللا ( انا عرفت دلوقت ليه الحجاب فرض لو كنتى بتخرجى بشعرك الجميل ده كانت حصلت مظاهرة .. يالا يا ستى نصلى أحسن كده مش ح ينفع خالص !! )
    - وصليت وراء زوجى لأول مرة واحسست احساس رائع ان زوجى الامام وان الله شاهد علينا ونحن نبتهل بين يديه ان يرزقنا السعادة والتوفيق ودعا عمر دعاء طويل وأمنت عليه وانا أدعو من قلبى ان يحقق الله كل كلمة فيه وان يكون زوجى الحبيب حبيبا طوال العمر والا يفرقنا الا الموت والا يدخل الشيطان بيننا ابدا ..
    وانهينا الصلاة وجلسنا واحتضن عمر يدى فى يده لأول مرة فارتجفت وظهر على ارتباكى وصاحبنى خوفى واسترجعت كل الحكايات المفزعة التى سمعتها من أغلب البنات وواضح ان خوفى كان ظاهر على وكأن عمرقرأ أفكارى فوجدته يحنو على ويقول :
    -ايه يا سارة الرعب ده كله .. ايه يا حبيبتى هى حرب؟ ما تخافيش من اى حاجة خالص وسيبك من الاوهام دى وحواديت البنات الفارغة ... لو كانت الارتباط مفزع كده ما كانش الاسلام سمى الليلة دى ليلة البناء - يعنى الزوجين بيبنوا حياتهم فى الليلة دى- وكان سماها ليلة الحرب العالمية مش كده ويا ستى علشان تطمنى انا عاوز اتكلم معاكى واستمتع ان انا وانتى لوحدنا لأول مرة وبعدين كل حاجة تيجى على مهلها ماشى يا قمر ؟
    - أحسست بجبل أزيح من فوق صدرى وشكرت تفهم عمر ورقته المتناهية وتحدثنا طويلا طويلا كأن طوال عمرى لم أتحدث وكان أعذب حديث شعرت به فى حياتى أتكلم مع زوجى حبيبى وفتحت له قلبى وسقط حاجز الخجل منى وفتحت قلبى وأخرجت كنز المشاعر التى كنت أخبؤها من يوم ان تشكلت أنثى الى اليوم وأعطيتها الى الرجل الذى ارتبطت به ووقتها عرفت عظمة الاسلام فى تحريم العلاقات المحرمة والصحوبية والا كيف تشعر الفتاة بهذا الشلال من المشاعر الفياضة البكر لو كانت ألقت مشاعرها لهذا وذاك ووصلت الى زوجها وهى مليئة بمرارات التجارب الفاشلة ؟؟؟ ... وشيئا فشيئا سقطت الرهبة و الحواجز بيننا وتحدثت القلوب والعيون و....................... سكتت شهرزاد عن الكلام المباح.................

  13. #37
    Join Date
    Jan 2008
    Posts
    1,785
    Rep Power
    14

    Default

    الحلقة الثانية


    - استيقظت من نومى وانا لا أدرى اين انا وأخذت أتفحص المكان بدقة وانا أبحث عن حجرتى القديمة فلا أجدها ووجدت عمر نائم على السرير فانتفضتوكدت اصرخ فى وجهه ثم تذكرت كل شىء وأخذت أضحك فى سرى وانا أتذكر أمى وهى تقول لى ( انتى يا سارة لما بتصحى من النوم ممكن تطلبى البوليس للى قدامك عقبال ما تعرفى انتى فين ؟)
    عندها حق لازم اتخلص من العادة دى مش كل يوم ح أصحى الراجل مفزوع كده .. وأفقت لأجد ان جرس التليفون يرن من فترة وخرجت على أطراف أصابعى حتى لا أوقظ عمر ... ووجدتها ماما كما توقعت (الحمد لله انها لم تكن حماتى!!! )
    - صباح الخير يا ست العرايس صباحية مباركة .
    - صباح النور يا حبيبتى .
    - انا ما نمتش خالص قلقانة عليكى .....
    - انا الحمد لله كويسة ( اه لو الامهات تبطل القلق ده )
    - !!!!..... طيب يا سارة احنا ح نيجى لك بعد الضهر شوية
    - تنورى يا ماما ....
    طبعا ماما أحبطت من ردى خلاص فعلا حاسة ان لى حياة مستقلة وانى لست فى حاجة انى أقول كل شىء لماما وبعدين عاوزة ماما تتعود على الوضع ده علشان ما يحصلش مشاكل بعد كده
    ووضعت السماعة لأجد التليفون يرن مرة أخرى( واضح ان تليفونا هو الوحيد فى مصر!!! ) لأجد مكالمة مشابهة من حماتى وانهم برضه ح ييجوا بعد الضهر ( والدعوة عامة وحتبقى لمة !!! )
    استيقظ عمر وهو يبتسم ويقول : ( صباح الفل يا حبيبتى اهو ده الصباح ولا بلاش .. بجد ملكة حتى وانتى صاحية من النوم )
    ابتسمت له وقلت أسد نفسه بسرعة فأخبرته ان كل العالم ح ييجى لنا بعد الضهر يعنى بعد ساعة تقريبا
    ووجدته يقول : يا ستى يشرفوا بس بجد مفروض ان الأهل يسيبوا العرايس شوية ياخدوا على الوضع الجديد وعلى الحياة الجديدة مش هجوم كده من أولها ماهم لسه سايبنا من كام ساعة ... حيكون حصل لنا ايه يعنى ؟ وبعدين انا ما نمتش طول الليل من شخيرك يا سارة !!!
    - شخيرى ؟ وكان ردى ان قذفته بكل مخدات الأنترية ولقنته درسا لا ينساه فى احترام حرمه المصون اللى هى أنا!!!
    - يا ساتر يا رب ده انتى شرانية الواحد ما يعرفش يهزر معاكى شوية ؟
    - لا يا سيدى ما عندناش رجالة يهزروا ... يالا تعالى نشوف ح نقدم للجماعة ايه ؟؟
    ودخلنا المطبخ وأعددنا ما سنقدمه للضيوف واعدنا ترتيب المنزل علشان الناس اللى ح تيجى تتفرج على الفرش الجديد وغيرت ملابسى وارتديت طقم جديد وحذاء بكعب عالى لأول مرة وربنا يستر واعرف امشى فيه ..... وخلاص بقى ح اعيش فى دور المدام ... ووجدت الباب بيرن ووجدت الاسرتين سوا مش عارفة ازاى ؟!!!!
    ووجدتنى مفروض على أستقبل حوالى 18 فرد مرة واحدة ليه كده بس ؟ ما علينا المشكلة الأزلية ان الناس اللى بتيجى بتتفرج على كل الشقة حتى المطبخ يعنى مفروض ان اول ما الناس يشربوا حاجة أغسل الكاسات فورا علشان الفرجة تبقى كاملة .....
    وهكذا وجدتنى تحولت الى نحلة مكوكية اشيل وأحط وأغسل وأفرج الزباين أقصد الضيوف على الشقة حتة حتة ومش عارفة ليه العروسة بتفتح النيش والدواليب وكل الفرش وكل الأطقم لكل واحد ييجى ؟؟؟؟؟؟؟؟ فعلا حرب مفروض الضيوف ييجوا يقعدوا فى الصالون فترة بسيطة ويلقوا نظرة سريعة على الفرش ويباركوا ويمشوا وخلاص وبلاش التفتيش الذاتى ده ... لكن تقول ايه الواحد كان اتجوز فى الصين أحسن !!!!
    - ايه الشغلانة دى ؟ ده بيت ابويا ما كانش زحمة كدة ؟؟؟؟ الناس دى ح تمشى امتى انا تعبت وسارة ياعينى ما قعدتش لحظة ولما جيت أشيل معاها الصوانى ماما قالت لى ( يعنى عمرك ما ساعدتنى يا عمر ؟!! ) الحمد لله ان سارة كانت فى المطبخ مش ناقصين نكد !!!!
    - وأخيرا أخيرا مشيوا وانا اكاد أبكى من التعب لأنى اصلا لسه تعبانة من مجهود الفرح حرام الظلم ده ..... ووجدت ماما تميل على وهى ماشية وتقول لى خلى بالك من نفسك يا سارة وماتتعبيش نفسك ( مش عارفة ازاى ؟)وعلى فكرة خالك وخالتك واولادهم جايين لكم بعد العصر شوية .......... وعمة عمر وجوزها واولادها جايين بالليل !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!حراااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااام

  14. #38
    Join Date
    Jan 2008
    Posts
    1,785
    Rep Power
    14

    Default

    --------------------------------------------------------------------------------

    الحلقة الثالثة






    يااااااااااه دى فعلا حرب ايه كل المهنئين دول انا حاسة انى كنت عانس مثلا ومصر كلها مش مصدقة انى اتجوزت فجايين يتأكدوا بنفسهم أحسن تطلع اشاعة !! ضيوف ضيوف ضيوف ....طول النهار والليل ومفروض أكون طول الوقت مستعدة ولابسة لبس فى منتهى الشياكة وكعب عالى حتى لو لطعونا ساعتين تلاتة مش مهم كعادة المصريين يقولوا لك (حنعدى عليك اخر النهار!!!) الكلمة دى بتثير جنونى يعنى الساعة كام ؟ وطبعا لازم البيت يبقى مفيش فيه ذرة تراب او طبق فى الحوض طوال اليوم علشان حملة التفتيش الذاتية وتكون النتيجة اننا مش عارفين نخرج ولا نتفسح ولا حتى الواحد يقعد على راحته حاجة تفلق !!!




    سارة




    هو الجواز ح يطلع مقلب ولا ايه يا رجالة؟؟؟؟؟ انا حاسس انى فى الصين الشعبية رجالة وستات والكارثة فى الاطفال اللى مش بيحلى لهم أكل الشيكولاتة ومسح ايديهم الا فى الصالون اللى الواحد دافع فيه دم قلبه .. واللى يفرس أكتر موضوع الهدايا ده كل واحد جت له هدية مش عاجباه ييجى ويديهالنا وطبعا احنا كمان مش محتاجينها وقليل جدا الهدايا النقدية .. ده الواحد بقى على الحديدة من مصاريف الجواز والفرح وقلنا ح تفرج من نقوط الفرح يقوموا يدوها هدايا مالهاش لازمة ؟ ده الواحد كده مش ح يعرف يعمل منظر فى شهر العسل ولا ايه و مش ح اعرف أفسح سارة فى مكان كويس ؟ شكلها كده ح ترسى على شقة خالى فى اسكندرية مع سلفة ابوية لا ترد .... وربنا يستروما تحصلش مشاكل !!!!!!!!





    عمر





    نقعت رجلى فى ماء وملح من كتر الوقوف وأخذت قرص مسكن وانا أعانى من علامات كساح مبكر... ونزعت فيشة التليفون كى لا يتصل أحد اخر ويتحفنى بالخبر الميمون (انه جاى فى السكة!) وأغمضت عينى وجدت عمر يضع يده على جبينى ويقول لى :
    - ( سلامتك يا حبيبتى من التعب ... معلش انا ح اريحك حالا .. يالا قومى رتبى الشنط ح نسافر حالا !!! )
    -رددت كالملسوعة : ايه أقوم ؟!!وكمان نسافر حرام عليك انا ح اموت خلااااااااااص انا مش ح اتحرك ابدا من هنا.
    - يا حبيبتى مفيش حل تانى انا خلاص ح اتجنن من كتر الدوشة لازم نهرب من هنا ونستمتع بشهر العسل انتى ناسية اننا ح نرجع شغلنا بعد أسبوع ؟
    - طيب والفلوس يا عمر ؟
    -ولا يهمك يا حبيبتى جوزك اتصرف جيب السبع ما يخلاش (قصدى جيب والده !!)
    -طيب والناس اللى عمالة تيجى دى حيتجى ما تلاقيناش ؟
    -احسن ... يبقوا يقعدوا مع البواب ... والله ده انا مسافر مخصوص علشان اهرب منهم ونكون انا وانتى بس فى الدنيا .
    - طيب مش أستأذن ماما وبابا الأول ؟
    - فنظر الى عمر بغضب هائل وقال لى ( قومى دلوقت يا سارة حضرى الشنط حالا حنسافر بعد ساعة ....قبل ما أفقد أعصابى !!!)
    - فانتفضت من أمامه لأحضر الشنط فورا وانا لا أعرف ماذا أغضبه الى هذا الحد علشان قلت أستأذن بابا طيب ما انا لسه مش واخده على دور المدام ده .. واضح انى متجوزة أسد وانا مش واخدة بالى !!!!
    - وفى السيارة أخدت بالى انى أول مرة أركب مع عمر لوحدنا كان احساس رائع والاجمل انى تركته هو يقود الدفة ويوجهنا الى حيث يشاء .............احساس جميل بالقاء المسئولية على الرجل وانتى تنعمى بالراحة والاطمئنان سبحان الله حتى القوامة للرجل التى تغضب منها النساء ما أجملها من احساس ... وأغمضت عينى ونمت
    واستيقظت لأجد نسيم الاسكندرية الرائع وعمر يوقظنى كطفلة صغيرة ويقول لى (قومى بقى يا عروسة ... وصلنا شقة خالى اللى حكيت لك عنها .......)
    وصعدنا الشقة ووجدتها صغيرة لكن مشرقة وجميلة وأخذ عمر يفرجنى على جميع الغرف وخرجنا البلكونة لنستمتع بمنظر البحر الرائع ولكنى وجدت فتاة جميلة وجذابة ذات شعر حريرى وقوام ممشوق فى مثل سنى تقريبا فى البلكونة المجاورة لنا تماما صاحت عندما رأت عمر وقالت بدلال كبير:

    ( حمدالله على السلامة يا عمر مش كنت تقول لى انك جاى ؟ .كده انا زعلانة منك!!!!)

    ثم انتبهت أخيرا الى الحشرة الموجودة بجواره اللى هى انا وقالت بتساؤل ممزوج بغضب ( مين دى يا عمر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!

  15. #39
    Join Date
    Jan 2008
    Posts
    1,785
    Rep Power
    14

    Default

    --------------------------------------------------------------------------------

    الحلقة الرابعة





    وقفت ارتجف من الغضب والدهشة والحيرة من هذه التى جاءت لتهدم أحلامى فى السعادة وتحادث حبيبى بكل هذا الدلال والذى يحمل فى طياته الكثير من الذكريات المشتركة بينهما ..... من اولها كده ياربى ؟ !
    لا اقدر حتى على المواجهة اشعر ان كلامى سيكون صراخا وانا لا أحب ان تسمع الانسة المبجلة الملاصقة لنا انى اتشاجر معه بسببها فهى هكذا ستشعر بانتصار .... نظرت لعمر نظرة نارية تحمل غضب العمر كله وتركته ودخلت لحجرة النوم ووجهى مشتعل من الغضب وأخذت اغرز اظافرى فى الوسادة حتى كادت ان تتمزق من ضغط يدى وانا أغالب الدموع بشدة .. فتبعنى عمر ووضع يده برقة على كتفى وقال لى بكل براءة ( مالك يا سارة فيه حاجة؟!! )
    فنظرت اليه نظرة نارية وأزحت يده من على كتفى وصرخت فيه ( وكمان بتسأل مالك ؟ انا اللى عاوزة اعرف مين الهانم دى وازاى تكلمك بالدلع ده كله ؟ وايه اللى كان بينك وبينها او يمكن لحد دلوقت كمان !!)
    -رد باستنكار ( لحد دلوقت ؟ حاسبى يا سارة انتى كده بتغلطى! )
    - طب يا سيدى ما تزعلش ايه اللى كان بينك وبينها .. يالا احكى لى انا نفسى اشوف فيلم رومانسى من زمان .... واوعى تقولى مفيش حاجة من فضلك انا مش طفلة قدامك!!!
    - رد برفق كأنه خائف على ان اموت من فرط ثورتى : طيب ممكن تهدى نفسك علشان نعرف نتفاهم ؟
    - رددت وانا ارتجف : مش ح اهدى الا لما تقول لى كان فيه حاجة ولا لأ ؟




    - صمت طويلا قبل ان يجيب بصوت لا يسمع : ايوة كان فيه !!!!!!!




    - انهرت عندما سمعت هذه الكلمة الكريهة وتمنيت ساعتها لو كان كذب على او انكر او فبرك لى اى حكاية وانا كى ارضى غرورى الانثوى سأبتلعها لكن ان يعترف امامى هكذا ... ولم استطع ان اواصل التفكير أكثر فانهارت دموعى بلا توقف .... وأخذنى عمر بين أحضانه وهو يهدهدنى كطفل صغير يرفض النوم ... وقال لى :




    الحمد لله انا عرفت دلوقت حاجتين انك مجنونة وعرفت انك بتحبينى جدا والا ايه لازمة الجنان اللى انتى عاملاه ده ؟
    وهممت ان أرد ولكن أغلق فمى بيده وهو يقول : بصى ياسارة لغة الصراخ دى مش ح توصل لحاجة ابدا انا ح أقول لك على كل حاجة بس لما تهدى الاول خلاص ؟




    - مسحت دموعى كالاطفال وانا اقول اتفضل احكى بس اياك تكدب !!!




    - مسح دموعى برفق وقال لى : يا حبيبتى ما كنت كذبت من الاول وخلصت من الفيلم ده وضحكت عليكى وخلاص ... بصى يا ستى انتى عارفة ان دى شقة خالى من زمان جدا ومن واحنا اطفال واحنا بنيجى نصيف هنا وساعات نقضى بالشهرين هنا وانتى شايفة ان الشقق لازقة فى بعض وطبيعى جدا ح يكون لينا علاقة بالجيران وشيرين يا ستى بنت الدكتور محمود جارنا خريجة ألسن وخريجة مدارس لغات وبنت مثقفة ودماغ و جميلة زى ما انتى شفتى ..




    - من فضلك بلاش الغزل ده قدامى انتوا متفقين على ولا ايه ؟




    - لا ياحبيبتى ده انتى حبى وعمرى كله والله ... المهم انا ياستى حسيت فى فترة من الفترات انى ميال لها وهى كمان بادلتنى نفس الشعور بس عمرى ما حسيت انه حب مكتمل كل ما كنت اجى اخد خطوة ارجع خطوتين حتى انى لم اصارحها ابدا بحبى لأنى ما تأكدتش ابدا من مشاعرى تجاهها ولم تشعرنى هى ابدا بالاستقرار




    - لا ادرى لماذا وقتها بعدت الغيرة الحارقة قليلا وشعرت انى احادث صديقا يقص على مشكلة وليس زوجى وسألته : ليه كانت ايه المشكلة بينكم ؟




    - المشكلة كانت جرأتها الشديدة وانها دائما مقتحمة وتكلم اى شاب او رجل بمنتهى البساطة والود ولو ما كنتش عارف اخلاقها وتربيتها واسرتها لشكيت فى اخلاقها .... ولكن تكوينى كرجل شرقى متدين ماقدرتش انى اقبل وضع زى ده وكلمتها عدة مرات ولكن بلا فائدة فثقافتها وطريقة دراستها وتربيتها المميزة تجعلها شديدة الثقة بنفسها حتى لا ترى ان حاجز الحياء فى الفتاة له مبرر ... وهكذا أخذت قرار نهائى بالابتعاد وخاصة انى لم اكلمها فى شىء صريح عن مشاعرى وابتعدت عن هذه الشقة لمدة عامين حتى لا اراها .. ودخلتها فقط فى شهر العسل اللى حبيبتى عاوزة تقلبه غم !!
    - هدئت دموعى وانا أشعر بحرارة صدق كلامه لأنه لم يكن مضطر ان يخبرنى كل هذه التفاصيل لو لم يكن صادقا : طيب يعنى حبيتها بجد ؟




    - أجاب بسرعة : لا والله بجد كان مجرد انجذاب مش حب والا كنت اتغاضيت عن عيوبها وخطبتها .... انا ما حبتش فى حياتى الا مجنونة واحدة عمالة تعيط زى الاطفال !!




    - امال بتكلمك كده ليه زى ماتكون مراتك وقفشتك مع واحدة تانية ؟




    - يا بنتى ماهى اسلوبها كده أعملها ايه يعنى ؟ خلاص بقى يا سارة هو احنا نخلص من الضيوف تطلع لنا الست هانم دى ؟ سبحان الله ده انا سمعت عن شهر العسل ده حواديت الف ليلة وليلة ... واضح انك اخدت مقلب يا واد يا عمر يا ريتك كنت اتجوزت شيرين !!!
    - شيرين ؟! طيب روح لها بقى يا أخويا خليها تنفعك!!!




    وأخذت أدفعه خارج الحجرة وأغلقت الباب على نفسى من الداخل وانا أشعر ان جبل قد أزيح من على صدرى وانى ضخمت الموضوع بغباء قبل ان اعرف الحقيقة ... كم هى قاسية الغيرة وكم أعشق هذا الرجل الاسمر بجنون !!




    - افتحى يا سارة الله يهديكى ... يا بنتى افتحى انا تعبت ... طيب علشان خاطرى ... ده الضيوف أهون يا شيخة ... يا مجنونة افتحى ... طيب يا سارة خلاص براحتك انا ح انزل شوية بس خلى بالك الاودة اللى انتى فيها دى كان دايما فيها فار !!!... باى يا حبيبتى بقى !!




    - وطبعا فتحت الباب كالملسوعة وانا اصرخ فاااااااااار وأجرى كى ألحق عمر قبل ان يتركنى مع الفاروحدى نقضى شهر العسل سويا !! وخطوت خطوة واحدة .. وجدت نفسى بين ذراعيه وهو يضحك ولم أستطع الهرب ولا الكلام.............وووووووسكتت شهرزاد عن الكلام المباح ...............

  16. #40
    Join Date
    Jan 2008
    Posts
    1,785
    Rep Power
    14

    Default

    الحلقة الخامسة





    الحمد لله انى لم اتزوج واحدة مجنونة تخنقنى بغيرتها وخناقها وعصبيتها .... فعلا الثقافة والقراءة بتفرق جدا فى عقلية البنت .... لو كانت سارة واحدة دماغها فاضية من بتوع الموضة والاغانى وخلاص كانت قلبت دماغى على حكاية شيرين وقلبت بوزها 6 سنين وكل ما ح نشوف واحدة حلوة ح تبص لى زى المخبرين فى قسم البوليس ما بيصطادوا مجرم وهاتك يا تحقيق .... بجد لو كانت عملت كده ما كنتش ح احكى لها حاجة ابدا بعد كده واريح دماغى وخلاص ... ربنا يهديكى يا سارة وتفضلى عاقلة كده !!!




    منظر البحر ساحر والاحلى انى مع حبيبى ولا اخاف ان يرانى أحد بل بالعكس اتمنى ان يعرف جميع الموجودين على الشاطىء انى عروسة فى شهر العسل من فرط سعادتى واحساسى بالراحة .. مر على أجمل اسبوع فى حياتى كله فسح وخروج وسهر وحب فى حب ...مش عاوزة ابعد عن عمر ولا ثانية ....




    فعلا لازم يسموه شهر عسل قصدى اسبوع عسل بس يا خسارة ده اخر يوم ونعود الى القاهرة غدا ... نظرت الى عمر فوجدته شارد يفكر ... ياترى بتفكر فى مين يا عمر ؟ فى شيرين ؟ مش معقول كفاية تفاهة بقى يا سارة واياك تفتحى الموضوع ده ابدا ... انا ما صدقت انى كسبت نقطة وخليته يثق فى كصديقة عاقلة قبل ما اكون زوجة غيورة بس بجد كنت ح اموت من الغيرة ... بس يعنى لو صرخت وبوذت وخاصمته ح اخليه ينسى اى واحدة ومايبصش لواحدة غيرى مش ممكن طبعا ده ح يبعد عنى اكتر .... لا ياسى عمر ده انا ح اكون قدامك ووراك وجنبك وفى كل مكان حتى تحت جلدك ... ده انا عاملة لك حتة خطة الليلة دى مش ح تخليك تفتكر لا شيرين ولا سعدية وتحلف ان مفيش فى الدنيا بنت غيرى .... بس استنى على !!!!!




    المصاريف خرمت خالص يا واد يا عمر !!! وباين علينا ح نقعد قدام المرسى ابو العباس نكمل الاسبوع ... فطار وغدا وعشاء برة البيت ده غير الفسح !! ماشاء الله على الشحاتة المتوقعة ..الحمد لله ان العربية فيها بنزين ترجعنا مصر بكرة ان شاء الله وراجع جرى على بيت السيد الوالد طبعا علشان منحة ابوية تانية حاجة تكسف بجد .... بس الحقيقة كان اسبوع يجنن كان نفسى يبقى شهر دول العزاب دول غلابة ياعم!!! قال ويقول لك محلاها عيشة الحرية !!! ده قصر ديل يا باشا !!




    - ايه يا سى عمر انا ح اموت من الجوع وانت اخر طناش ايه خير ؟ انت ح تصوم الستة البيض من النهاردة ؟
    - يا ساتر يارب مش انا لسه يا بنتى مفطرك من 8 ساعات !!! ده انتى ح تاكلينا لما نروح !!
    - ياباى على الغلاسة .. يابنى ح اموت من الجوع والناس اللى جنبنا دول ما بطلوش اكل من ساعة ما وصلوا وحتى الست صعبت عليها لما لقيتنا مدينها ترمس ولب من ساعة ماجينا قامت عزمت على بطبق محشى وانت بتصلى العصر ... بس انا عملت فيها العروسة الشيك وقلت لها ميرسى يا طنط ... يا خسارة المحشى !!!




    - محشى ؟!! ياريتك جبت لنا طبقين ... دى الفلوس اللى معانا يادوب تأكلنا كشرى واحتمال مفيش عشاء كمان ... لازم يخلوا العرايس يطبخوا فى شهر العسل علشان العرسان ما تشحتش يا حبيبتى .
    - طيب ح نموت من الجوع ولا ايه النظام ؟ فهمنى علشان اروح الحق طنط بتاعة المحشى بسرعة دول دخلوا فى المسقعة !!!




    - لا يا ستى اخر وجبة ح ناكلها هنا وأمرى الى الله ح نروح ناكل فى مطعم قريب من البيت وبعدين بالليل فيه ناس قرايبنا هنا ابنهم عمل حادثة وح اضطر اروح أشوفه شوية ... تحبى تيجى معايا ولا بتخافى من المستشفيات ؟




    - لا باخاف روح انت ... وبعدين عاوزة أحضر الشنط وانام بدرى النهاردة معلش يا عمر لو جيت ولقيتنى نايمة ما تصحنيش علشان خاطرى ...




    - ياسلام ؟ لا والله ؟ كده يا سارة ... وتسيبينى أسهر لوحدى ؟
    - معلش يا عمر بجد تعبانة وعاوزة انام بدرى الظاهر ح اخد دور برد ... ما تزعلش علشان خاطرى ...
    - لا يا حبيبتى خلاص ... انا عاوزك ترتاحى ... بس افتكريها !!!




    -
    -
    -
    -
    اخيرا عمر مشى وراح المشوار بتاعه قدامى حوالى 3 ساعات علشان أرتب أجمل ليلة ح يعيشها فى عمره ... رتبت الشنط بسرعة جدا وكلمت حلوانى مشهور فى اسكندرية لأؤكد حجز تورتة حجزتها من امس على شكل قلب احمر ومكتوب عليها اسمينا انا وعمر وعليها كلمة ( الى حبيبى ....أحبك !)




    ثم أخرجت صندوق المفاجات الذى كنت محضراه من القاهرة والذى رفضت ان يطلع عليه احد حتى امى ... وأخرجت منه مجموعة من الشموع الحمراء والوردية ووزعتها فى جميع انحاء المنزل ... لن أوقدها الا عندما يأتى حبيبى ...
    ومجموعة من الورود المجففة جميلة الشكل نثرتها على الارضية بشكل أسهم تشير الى غرفة نومنا ... وثم مجموعة من البطاقات الوردية والملونة التى كتبت عليها عبارات غرامية اليه ووزعتها فى كل المنزل بشكل مرتب ومتسلسل ...




    ثم دخلت الحمام وأخذت شاور سريع ... ثم ملأت البانيو بماء ساخن ورغاوى صابون منعشة لعمر عندما يأتى ونثرت فوق المياة مجموعة من القلوب الحمراء الطافية .. وكتبت على مراية الحمام بالروج بخط صغير ( كان أجمل اسبوع عسل فى العالم يا حبيبى ...)
    ثم دخلت الى حجرة النوم ورتبتها ورشيت معطر جو لم استخدمه من قبل ولم انسى الشموع طبعا ... ثم ارتديت طقم جديد ساحر كنت أخفيه ... ورشيت عطررائع وجلست أضع الماكياج بدقة شديدة وكأنى سأتزوج مرة أخرى هذه الليلة ....هكذا سينسى اى امراة اخرى سواى وليس بالنكد ... يارب ارضى عنا ..




    عمر يركن سيارته تحت المنزل الحمد لله اننا فى الدور الخامس امامى وقت لبقية الخطة ... وضعت التورتة فى الصالة وحولها الشموع ليراها اول ما يدخل .... ورتبت البطاقات وأغلقت انوار الشقة كلها وتركت باب الشقة مفتوح قليلا ودخلت أختبىء فى غرفتى ...




    ايه يا سارة ده انتى نمتى وسبتى الباب مفتوح ؟ ربنا يستر ... ايه ا لنور مقطوع ولا ايه ؟ سارة انتى فين ؟ ايه ده ايه ده انا مش مصدق عينى ... مش ممكن ... الله الله لا يمكن انا اكيد فى حلم ... سارة انتى فين ؟ ايه التورتة الرهيبة دى ؟ يااااااااااااااه ده انا حاسس انى ملك .... ساااااااااارة ...
    وايه الكروت اللى على الارض دى ؟
    اول واحد مكتوب فيه( ... لو كنت بتدور على اتبع الاسهم !!) ااه ده فيه اسهم بالورود على الارض كمان ايه الرقة دى ؟ ... واللى بعده مكتوب عليه ( حد يمشى ورا الاسهم برضه ؟ امشى ورا قلبك يا حبيبى وانت تلاقينى ..!! )
    ودخلت الحمام وجدته مجهز لملك او امير بجد بحبك يا سارة ... انتى فين يا حبيبتى ... اكيد هنا فى اودتنا وكمان كارت على باب الحجرة مكتوب عليه ( انا باعشق احلى رجل فى الدنيا ... هو انت ) ...
    وفتحت الحجرة لأجد سارة تنتظرنى فى أجمل صورة ممكن ان اتخيلها .. أميرة نائمة وسط الشموع والورود ... هل ممكن ان ترضى زوجة رجلها وتسعده بهذا الشكل الا زوجتى الرائعة .... وسكت شهريار هذه المرة عن الكلام المباح !!!!!!!!!!!!!!!!

  17. #41
    Join Date
    Jan 2008
    Posts
    1,785
    Rep Power
    14

    Default

    --------------------------------------------------------------------------------

    الحلقة السادسة






    -(انا بس عاوز أعرف اشتريتى كل الحاجات دى امتى ولحقتى ترتبى كل ده ازاى ؟) قالها لى عمر ونحن فى السيارة عائدين الى القاهرة .. قالها وهو يشعر بالفخر الرجولى ان زوجته اعدت له ليلة من الف ليلة من اجله هو فقط ...

    -رديت عليه بدلال وانا أغالب النوم بشدة : ( ده سر المهنة يا سيدى ... المهم تكون سعيد وراضى عنى !)

    -(ربنا يخليكى لى يا حبيبتى .. ويارب تفضلى كده على طول .. وانا كمان محضر لك مفاجأة ... ماما اتصلت وقالت انها عازمانا على الغداء دلوقتى حالا اول ما نوصل !!!)
    ياااااااااااسلااام على المفاجأت الحلوة !! ايه الهنا ده بداية تفرح بصحيح !! ده وقته ياربى ؟ الواحد يستعد لوصلة حرق دم محترمة !!.... رددت هذا فى سرى بالطبع ويبدو ان علامات خيبة الأمل كانت ظاهرة على وجهى فسألنى عمر : ( مالك يا سارة ؟ انتى مش مبسوطة ولا ايه من المفاجأة ؟)
    - رددت بسرعة : (لأ ازاى ده انا ح اطير من الفرحة دى طنط وحشتنى جدا .. بس كنت قولى علشان البس طقم حلو اروح بيه !!!)
    - انتى كده قمر وبعدين ماما مش بتهتم بالحاجات دى خالص !!

    واخيرا وصلنا لبيت حماتى العامر وبعد الترحيب الرهيب بعمر كأنه راجع من الحجاز حالا على جمل ...ثم بعد ساعة سلمت على بفتور : ( اهلا ياسارة .. أخبارك ايه . .. وشك نور على الجهاز أوى ...!! ) ثم رمقتنى بنظرة متفحصة من فوق لتحت وقالت بامتعاض انتى مش جايبة هدوم حلوة فى الجهاز ولا ايه يا سارة ؟!)
    - ذبت من الخجل من قذيفتها القوية وقلت فى سرى ( مش بتاخد بالها خالص خالص!! الله يسامحك يا عمر !! )
    وهممت ان أرد ولكن أنقذنى عمر بسرعة ورد عليها : ( دى سارة عندها هدوم تجنن ياماما .. بس احنا جايين من السفر عليكى على طول وكنت عاملها مفاجأة ليها !!)

    لم يعجبها بالطبع دفاع عمر عنى فردت بفتور طيب يا سيدى السفرة جاهزة .. اوعى تكون نسيت أكل أمك خلاص !!)

    وجلسنا نأكل وهى منهمكة فى الحديث مع عمر بشوق شديد وتحكى له كل ماحدث فى الأسبوع اليتيم الذى قضيناه بعيدا عنها وكأنه كان عاما كامل ...وكل فترة طويلة تتذكر ان فيه شىء معاهم على السفرة فتلقى لى كلمة او كلمتين ثم تواصل حديثها الدافىء مع حبيبها الاوحد ابنها الوحيد الحبيب...

    دعوت الله فى سرى ان تنتهى هذه العزومة سريعا كى أصل شقتى وأفرغ حقائبى وأناااااااااااااااااام لأنى تقريبا لم أنم أمس مع السفر وارهاقه ... وبينما انا فى أفكارى رن موبيلى ووجدتها أمى وطرت الى البلكونة لأرد عليها

    - الو يا ست العرايس نموسيتك كحلى ... انا مش عاوزة أكلمك من الصبح علشان ما أقلقكوش يا حبيبتى ... يا ترى ح ترجعوا امتى ؟
    - رددت ببراءة : لا ما احنا وصلنا من ساعتين يا ماما ما تقلقيش ...
    - طيب يا حبيبتى أسيبك ترتبى شنطك وترتاحى شوية وأكلمك بعدين ....
    - لا يا ماما انا مش فى شقتى ... انا عند حماتى !!!
    - حماتك ؟ يا سلام جاية جرى من اسكندرية عليها !!!ولا حتى هان عليكى تعدى على امك ولو خمس دقايق ؟! متشكرة يا سارة ... ربنا يخليهالك ماهو خلاص الجواز بينسى الأهل ... الف شكر يا بنتى مع السلامة
    - استنى بس يا ماما ... يا ماما ... يا ماما ياربى أعمل ايه فى الحدوتة دى ..هو عمر السبب فى المشكلة دى كان لازم يقول لى من امبارح أقوم امهد لماما علشان ما تزعلش منى كده ...

    فاجأنى عمر من خلفى وهو يهمس لى ( ايه شهرزاد قاعدة لوحدها ليه ؟ ... وحشتينى !!)
    - رددت بعنف : (بلا شهرزاد بلا نيلة !! انت عملت لى مشكلة كبيرة مع ماما يا سيدى )
    - ( مشكلة !!! ليه يا بنتى هو انا شفتها اصلا ؟)
    - (زعلت يا سيدى لما قلت لها اننا هنا وافتكرتنى نسيتها وبافضل اجى بيتكم هنا قبل ما اروح اسلم عليها ... كان مفروض تقول لى من امبارح يا عمر أقوم اعرف اتصرف !!)
    - (يا سارة ما انا قلت لك انى انا نفسى اتفاجأت وماما كلمتنى الصبح قبل ما نسافر مباشرة ... وبعدين يا ستى ولا تزعلى نروح لها دلوقتى ونصالحها حالا ... هو انا عندى كام ام سارة ؟)
    - رميت نفسى فى حضنه وانا اهتف ( ربنا يخليك لى يا حبيبى )
    وطبعا دخلت حماتى علينا وهتفت با ستنكار ( خلاص مش قادرين على فراق بعض ؟!! طيب الظاهر ان انا اللى عزول واطلع منها )

    فضممت امى الى صدرى هى الاخرى وانا اقول لها ( ده انتى الخير والبركة يا حبيبتى ) وانا اهمس فى سرى يا ربى على صغر عقل الستات والغيرة اللى تنقط ... لأ والهنا ان امى كمان بتغير زى ما تكون مراتى التانية ... وحماتى غيرانة علشان رحنا لماما وهى لأ ... ما شاء الله عليك يا واد يا عمر كلها كام شهر جواز وتحجز جناح فى السراية الصفرا عدل ....

    طيب يا طنط معلش احنا مضطرين نمشى علشان لسه ح نعدى على ماما نسلم عليها ) قلتها ببساطة وندمت عليها من رد فعلا حماتى الغاضب تمشوا هو انا لحقت أقعد معاكم ... هو انتو جايين تقضية واجب وخلاص ؟ الظاهر ان انا فارضة نفسى عليكم ... طيب يالا ماتعطلوش نفسكم !! )
    نظر لى عمر بغضب وكأنه يقول لى فتحتى بقك انتى ليه ؟ وأخذ يهدأ من أمه ويبرر لها انه لابد ان ينام بدرى لأن بكرة وراه أشياء كثيرة الخ الخ الخ
    وأخيييييييييرا جدا انتهت الزيارة واستعدينا للمعركة الثانية فى بيت ماما...

    وفى السيارة قال لى عمر بهدوء : ( بصى يا سارة ما تزعليش من ماما وانا كمان مش ح ازعل من والدتك لو عملت حاجة ... كل واحدة فيهم فجأة فلذة كبدها اتخطف منها من انسان غريب فلازم فترة يعاملوا فيها الغريب ده بحذر ويمكن غلاسة لحد ما يبدأوا يحبوه فعلا ويتأقلموا على الوضع الجديد ولازم نكون احنا الشباب أعقل وصدرنا اوسع ... بس اوعى تعرضى نفسك لماما يعنى اى حاجة خلينى انا أقولها وكأنها فكرتى انا علشان تتقبلها ونفس الشىء مع والدتك علشان نقلل الخساير بقدر المستطاع .. ماشى يا قمر ؟ )
    - ( خلاص يا حبيبى اتفقنا ) وفى سرى قلت ده الجواز ده عاوز نفس طويييييييييييييييييل ودماغ كبيرة جدا ربنا يستر !!!

  18. #42
    Join Date
    Feb 2008
    Posts
    532
    Blog Entries
    2
    Rep Power
    13

    Default

    بجد يا بندقه الحوارات دى بتحصل ده انا لو كده مش هتجوز خالص بصراحه ده يبقى وجع دماغ مش جواز هوه احلى حاجه فى الحوار لو الواد عمر اخد ساره وحول شغله على مكان تانى فى بلد تانيه ويطلع من وجع الدماغ ده
    إذا كان عندك ملل من الدنيا وضيق في النفس وقلق وتفكير زائدين وخوف من المستقبل وعدم راحة في العيش ،، قل لا إله إلا الله محمد رسول الله ...
    فلديك نقص في الدين وستجده إن شاء الله بالصلاة والاستغفار وطاعة أوامر الله سبحانه وتعالى .

    Best Regards,
    MOHAMMED ELJOKER
    Security Engineer

    من مواضيع eljoker70000 :


  19. #43
    Join Date
    Jan 2008
    Posts
    1,785
    Rep Power
    14

  20. #44
    Join Date
    Jan 2008
    Posts
    1,785
    Rep Power
    14

    Default



    الحلقة السابعة






    انا ذنبى ايه فى الحرب دى ياربى كان مالى انا ومال الجواز وشغل الحموات ده !! ياربى ساعتين من لوى البوز من حماتى المصونة وتبريرات طويلة عريضة من سارة ومنى حتى مليت فى الاخر أمال لو كنا قتلنا قتيل كانت ماما وحماتى عملوا فينا ايه ؟ بجد كنت مفروس من حماتى وسارة عمالة تراضيها وتصالحها وكنت ح اعمل مشكلة بس قلت ياواد مش من اولها كده اعقل ربنا يهديك ... يارب الواحد يفضل محتفظ بأعصابه على طول وما يعملش مصايب ...




    فكرت فى كل هذا وانا أقود السيارة الى منزلنا انا وسارة وانا أقاوم النوم باستماتة بعد الحرب العالمية التاسعة اللى كنا فيها ... والتفت الى سارة وجدتها قد نامت بالفعل من شدة الارهاق الجسدى والعصبى ... وصلنا البيت ولم أشأ ان اوقظ سارة الا لما أفرغ الحقائب من السيارة اولا ... وأوصلتها الى الاسانسير ثم أيقظت سارة بهدوء وكعادتها اتنفضت وصرخت( انت مين ؟ وانت خاطفنى ولا ايه ؟ يااااعوماااااااااار ) وقبل ان تكمل استغاثتها الدولية برجال المطافى وتفرج علينا الشارع ويفتكرونى خاطفها حطيت ايدى على فمها وانتظرت ان تتعرف على والحمد لله أخيرا فاقت وعرفتنى وسألتنى سؤال أغرب من الخيال(ايه ده عمر؟ ايه اللى جابنا فى الحتة المقطوعة دى ؟ )!!!!
    -
    -
    -
    -
    -انا ح اموت من التعب لو رسموا لى مخدة على الحيطة ح انام فورا !!! عاوزة انام حالا علشان بكرة الجمعة وبعده السبت حنرجع على شغلنا انا وانت يعنى بكرة يوم كله شغل وتجهيز أكل للأسبوع كله وتوضيب الشقة وأكيد ح نتعب بكرة أوى ...




    - ح نتعب ؟ ايه الكلمة الغريبة دى ؟ وانا مالى أنا ؟




    - مالك ازاى ؟ مش احنا اتفقنا نتشارك فى كل حاجة ؟




    - ياسلام اتفقنا أخرط لك البصل وأمسح الأرض ايه يا بنتى الأوهام دى ؟
    -أوهام ياسلام هو لما تساعدنى تبقى عايش فى الوهم ؟ امال أنا حبيبتك ازاى ؟
    - يا ستى حبيبتى وروحى كمان لكن اللى انتى بتقوليه ده انا ما أقدرش عليه أبدا ولا يمكن ح يحصل وده اخر كلام عندى فى الموضوع ده..
    - كده يا عمر ؟
    - ايوة كده وياريت ننام بقى قبل ما نتخانق ...
    -هو احنا لسه نا اتخانقناش؟ ... طيب تصبح على خير
    - ......




    ياااااااااسلام على رواقة الرجالة بعد الغداء أخبرنى انه نازل يقابل أصحابه وبعدين ح يعدى على والدته وحيتأخر ولما أخبرته انى ح اعمل أكل الاسبوع نظر لى باستغراب وقال لى طيب مع السلاااااااامة !!! بجد انا زعلانة منه طيب يا عمر لما ترجع !!!




    لازم سارة تتعود ان كلامى يتنفذ ولما اقول مش ح اساعد يبقى خلاص ... لازم تتعود على كده ويبقى هو ده نظام الحياة بيننا ح تزعل شوية فى الأول وبعدين خلاص ح تتعود .... مع انى مش هاين على زعلها ... طيب أكلمها على الموبيل بعد شوية ... لا اجمد بقى يا عمر لو اتعودت انك تساعدها فى كل حاجة حيبقى حق مكتسب ولو ما عملتوش حنروح النيابة !!!لا وعلى ايه تزعل شوية وخلاص ...




    طيب انا مفروض أعمل ايه دلوقتى بالظبط ؟ أنا الاول أرتب الشقة لأن التراب من قفلتها أسبوع يترسم عليه خرايط ولسه ح افضى الشنط وأغسل الهدوم اللى كانت معانا فى اسكندرية وبعدين أطبخ كذا صنف أشيلهم فى الفريزر علشان يكفوا الاسبوع كله ...




    يارب يخليكى لينا يا ماما كنتى شايلة الهم ده كله عنى وانا كنت اتنح قدام التليفزيون ولا أرغى فى التليفون وخلاص ... والاهم ان معلوماتى عن الطبيخ محتاجة مترجم يفك رموزها الهيروغليفية ربنا يستر!!
    طيب انا أحط اللحمة تتسلق الاول علشان بتاخد وقت وبعدين أشغل الغسالة ... بس لازم البس جوانتى علشان ريحة البصل علشان عمر لما ييجى ولا ليه خليه يشم البصل مش هو اللى سابنى فى الحرب دى يستحمل بقى !!!...




    هى اللحمة شكلها غريب كده ليه ؟ ... طيب مش مهم أعمل ايه تانى؟ مسقعة ؟ ياسلام ده انا باموت فيها بس عمرى ما شفت ماما بتعملها ازاى؟ هى فيها باذنجان وحاجات تانية غريبة !!!..............يامااااااااما الحقينى وجريت كلمتها على التليفون وقعدت تهزأ فى الاول انها ياما قالت لى اتعلم ومفيش فايدة الخ الخ الخ المهم انها قالت لى الطريقة مع استخدام الفاظ غريبة ( تعملى اللحمة ع الصاج الاول !!! ) اجيب منين صاج دلوقتى ياماما ؟ وطبعا يصحب هذا وابل من التريقة والدعاء لعمر بالصبر على ما ابتلاه !!!




    وطالت المكالمة ساعتين وماما تشرح لى كأن كلامها كله طبيعى ومفهوم وانا من كتر التريقة اللى خدتها لم أسأل على أشياء كثيرة وقلت أعتمد على خيالى الخاص !!!!
    وتوكلت على الله وبدأت المعركة الحقيقية أضرب الطماطم لا أسلق المكرونة الاول ..............
    طيب أقطع البطاطس شرايح ولا قطع انا باقول مثلثات وخلاص !!! ايه حدوتة الملوخية دى لازم أقعد أخرطها ساعتين لا حأهريها فى الكبة وخلاص بس مش عارفة تكورت كورة صلبة فى قاع الحلة كده ليه ؟
    صينية البطاطس وضعتها فى الفرن مباشرة بس حاسة انى نسيت حاجة فيها هى ليه ما لسه صلبة رغم ان بقى لها ساعة ونصف فى الفرن والقاع اتحرق ومع ذلك لسه ناشفة .....ياربى ايه الوقعة دى كان مالى انا مانا كنت اميرة زمانى واخر رواقة ... خلاص اللى اتعمل اتعمل طيب لو عمر اتكلم ؟؟؟؟؟؟؟...




    ييييييييييييييييه انا نسيت الغسيل طلعت البلكونة أنشره وقعدت أفتكر ايه بيتنشر الاول وايه اللى ورا ؟ طيب ايه من رجله وايه من قفاه ؟ ايه الفيلم ده دول الستات دول ناس رايقة ما كله ح ينشف وخلاص ولاحظت وجود سيدة أروبة فى البلكونة تراقبنى كى ترى العروس الميمونى اللى هى انا ح تنشر ازاى ؟ ولا همنى من نظراتها وعملت كرنفال من الهدوم ابيض على احمر على اخضر واديله المهم ينشفوا وخلاص !!!




    ورجعت للكارثة الموجودة فى المطبخ وتذوقت ما طبخته وصرخت ياللهول على رأى يوسف وهبى!!! طيب والحل وفتحت الفريزر لأجد ماما حبيبتى وكأنها عرفة المصيبة اللى ح أعملها واضعة كمية كبيرة من أكياس الهامبورجر والدجاج النصف مقلى والطبخات السريعة الحمد لله كنت ح أطلق وانا لسه فى شهر العسل !!





    يااااخبر ده عمر بيرن على الموبيل اذن هو فى الطريق وطبعا ملابسى لا توصف من القنابل اللى كنت باعملها فى المطبخ كرنفال من البصل والثوم والزيت ...لميت الكوارث اللى عملتها ووضعتها فى الثلاجة وجريت على الحمام وأزلت اثار العدوان وغيرت ملابسى... أمال هم بييجوا فى التليفزيون بيطبخوا وكأنهم رايحين سهرة ليه ؟





    ودخل عمر وبسرعة أظهرت البوز المتين على غلاسته معايا قبل ما ينزل وانتظرت ان يأتى يصالحنى كالمعتاد ولا فائدة .... ثم لاحظت انه متعب ويتنفس بصعوبة فجريت عليه انا وقلت له ( مالك يا حبيبى ... انت تعبان ؟) وأخذت أمسح له عرقه وأسقيه الماء وأنا أكاد أبكى ( وأقول له انشاالله انا وانت لا يا حبيبى ) وانا ممسكة يده الضعيفة وفجأة ... اشتدت قبضته على وجذبنى له وضحك بقوة وقال ( لما انتى بتموتى فى كده ما تكشريش ابدا فى وشى اتفقنا ؟)

  21. #45
    Join Date
    Jan 2008
    Posts
    1,785
    Rep Power
    14

    Default

    الحلقة الثامنة


    - استيقظت منتفضة على رنين المنبه المزعج واعلانه الساعة السادسة والنصف صباحا وشعرت بألم فى كل جسدى فأنا لم أنم سوى ساعتين بعد صلاة الفجر التى صليناها انا وعمر ...
    واليوم هو أول يوم نعود فيه للعمل وطبعا عمر ولا على باله فعمله قريب من منزلنا الجديد تقريبا ربع ساعة بالسيارة اما انا فيبعد حوالى ساعة وربع فى أفضل الظروف ولم أكن أشعر بهذا قبلا بل كان قريب من منزل ابى وأمى أما الان فلازم ألف الكرة الارضية علشان أوصل عملى ...
    والأسوأ أن عمر لن يستطيع توصيلى لأن جهة عملى وجهة عمله مختلفتان تماما فلو وصلنى اولا... سيصل هوعمله بعد اذان الظهر وسيرفدوه باذن الله ونشحت على باب السيدة بعد أسبوع على الاكثر !!! اذن لا مفر من حرب المواصلات الرهيبة أن أخوضها وحدى ولا أستطيع حتى الشكوى لأن عمر من البداية غير موافق على عملى ولكنى أصريت فلا أستطيع حتى التنفس بكلمة واحدة ...
    الحمد لله انا لا أفطر يعنى ح ألبس بسررررعة جدا وأجرى لألحق بالميكروباص الشيك جدا لعلى أصل فى موعدى فى اول يوم مش ضرورى كرامتى تتبعتر من المدير وانا عروسة كده !!!
    ارتديت ملابسى على عجل وأخرت ايقاظ عمر الى اخر لحظة كى ينام قليلا ... وبعد اتمام ملابسى وارتدائى الطرحة والشنطة كمان اقتربت منه وقبلته فى جبينه وهمست له ( صباح الخير يا حبيبى ... اصحى بقى كفاية كسل !!)
    - صباح الفل يا حبيبتى ... ايه ده انتى لبستى بسرعة كده ؟ كان نفسى أوصلك بس بعون الله لما نلف القاهرة كل يوم حنترفد انا وانتى جماعة !!
    - ولا يهمك يا حبيبى انا قدها وقدود ... على فكرة حتوحشنى لحد ما أرجع .. يالا مع السلامة أحسن كده اتأخرت !!
    - وانتى أكتر يا حبيبتى بس امتى لحقتى تحضرى الفطار؟ انتى صحيتى امتى على كده ؟
    - فطار ؟!!! ايه الكلمة الغريبة دى ؟ ما انت عارف انى مش بافطر يا حبيبى ؟!! وبعدين مفيش وقت خالص !!
    - فرد بعناد : بس أنا بقى بافطر وخصوصا قبل ما اروح الشغل لازم أفطر فطار متين علشان مش باكل برة وبأفضل عليه لحد ماأرجع.... والدتى كانت معودانى على كده !!
    - رديت فى سرى وانا أنظر للساعة ( الله يسامحك يا حماتى اى حاجة حلوة تبقى من ناحيتك على طول !!) طيب والفطار المتين ده يبقى ايه يا سيدى؟
    - عادى زى كل الناس بيض مسلوق أو عجة وطبق فول بالزبدة ولانشون وجبنة وزيتون وزبادى وطبق خضار كبير خيار وطماطم وخس متقطعين شرايح رفيعة خالص وطبعا كوباية حليب وبعدها شاى وخلاص !!!
    - يا خبر أبيض ده لو كل الناس بتفطر كده ممكن تحصل مجاعة فى البلد .. وبعدين اللى انت بتقوله ده عاوزله ساعة على الأقل وانا متأخرة يا عمر !!
    - رد بعناد أكبر : ما أنا قلت الشغل مش ح ييجى منه غير وجع القلب .. يعنى انتى عاوزانى أنزل من غير فطار يا سارة !!
    - (لا ازاى أترفد انا فى داهية ...علشان تفطر الفطار المتين يا سيدى !!!) قلتها فى سرى طبعا وأنا أكاد أبكى وانا متجهة الى المطبخ لأعداد وليمة الفطار لسى السيد !!
    توجهت الى المطبخ وأنا أجرى مثل البهلوان أضع البيض على النار وأقطع الخيار وأخرج الجبنة من الثلاجة وأسخن الفول وووووووووو ... مش ممكن كل ده حياكله ابدا !!!
    ده انا طول عمرى بأتريق على المسلسلات التى تجعل جميع الأسرة صباحا يجتمعون على مائدة الافطار وعليها عشرة أصناف على الأقل وكان يستفزنى جدا طبق البيض المسلوق الموضوع به 40 بيضة والشاى لابد ان يكون مقدم فى طقم كامل البراد والسكرية وخلافه يعنى لازم الزوجة علشان تعمل الهيصة دى كلها تبتدى تحضر الفطار من اذان الفجر تقريبا او ما تنامش أسهل وخلاص علشان الباشا يفطر الفطار المتين !!!!
    أخيييييرا انتهيت ووضعت الاطباق على السفرة وكان الباشا بيقرأ الجريدة بمنتهى الرواقة وصببت الشاى فصرخ وانا أصبه (لا يا سارة انا قلت لك الحليب الاول وبعدين الشاى !!!)
    فنظرت الى ساعة يدى وجدتها الثامنة الا ثلث فكدت أبكى فلم أرد ان ابدأ اليوم بخناقة فرديت عليه من تحت أسنانى ( معلش يا عمر فيه شاى تانى كتير ... انا نازلة بقى أصلى اتأخرت جدا جدا )
    - طيب يا حبيبتى افطرى الاول !!!
    - حبيبتك ؟!!! طيب باااااااااااى
    ونزلت من العمارة وانا أجرى تقريبا وأكيد البواب قال يا عينى دى العروسة الجديدة الظاهر واخدة علقة على الصبح وهربت من العريس !!!
    مشيت مسافة طويلة حتى موقف الميكروباص لأن الميزانية لا تسمح بتاكسى بالطبع !! وانتظرت طويلا حتى وجدت مكان فاضى وركبت وسرحت فى الطريق وانا افكر ان هذه هى البداية الجادة للزواج لابد فيها من تعب وارهاق ومسئولية كبيرة ........الله يكون فى عونك يا ماما طول عمرها بتشتغل وعمرها ما أشعرتنا بأى تقصير ...
    انا كان مالى ومال الحدوتة دى ما كنت مريحة دماغى ولا فطار متين لا مواصلات ولا بهدلة !! بس ايه البديل ؟ الوحدة ؟ الصمت ؟ الفراغ والاكتئاب ؟ العنوسة بكلمة أشمل ؟ لا طبعا مهما بذلنا من جهد فى دائرة الزواج أفضل بكثير جدا من الراحة خارجه ... ربنا يخليك لى يا عمر وتفطر كل يوم !!!بس ربنا يستر من المدير وغلاسته !!!
    - أهلاااااااااااا يا سى عمر .... ايه يا عم جاى فى ميعادك تمام ... الف مبروك يا عريس ايوة كده وشك نور على الجواز !!! يالا يا سى عمر احكى لنا كل حاجة بالتفصيل !! ولا أقول لك بلاش انت ايه رأيك الجواز حلو ولا زى ما بنسمع من الرجالة ؟
    - يا سيدى الله يبارك فيك والله الجواز ده أكبر نعمة للرجل واللى يقول غير كده يبقى جاحد للنعمة بصراحة !!
    - ياعم ياعم طيب يا سيدى ربنا يسعدك لما نشوف رأيك ايه بعد سنتين !!
    - الف مبروك يا عروسة ناموسيتك كحلى متأخر ساعة بحالها طبعا يا ستى مين قدك ده انتى حتى شكلك ما نمتيش كويس.. طبعا يا ست العرايس ربنا يسعدك ...
    يالا بقى احكى لنا كل حاجة بالتفصيل الممل .... الا صحيح يا سارة العريس لازم يحضر الفطار لعروسته بنفسه ؟
    - ايوة طبعا لازم يحضر لها فطار متين كل يوم !!!!!!وطبعا استدعانى المدير وأخذت كم لا بأس به من الكلام البارد على تأخيرى وتلميح على ان لو كان الجواز حيغيرنى يبقى أقعد فى بيتنا أسهل أقشر بصل !!!
    - يا حبيبتى يا سارة وحشتينى الكام ساعة دول ... لما أبعت لها رسالة علشان تعرف انى بافكر فيها ( يا ترى يا قمر بتفكر فى زى ما بافكر فيك ؟؟)
    - فردت على الفور ( انا كمان بافكر فيك يا حبيبى وقلقانة عليك من طن الأكل المتين اللى أكلته الصبح ... ربنا يستر وما تا كلنيش وانا نايمة !!!)

    وأخيرا انتهى اليوم الساعة الثالثة وعمر ينتهى من عمله فى الخامسة ياااااااارب ألحق أوصل بسرعة وأحضر الغداء .... ورجعت فى نفس رحلة العذاب الصباحية فى المواصلات ولكن مع الحر والرطوبة ما شاء الله ما أقدرش أوصف شعورى ...
    وصلت بيتى الساعة 4 وتلت تقريبا يعنى ساعة وعمر جاى وانا أكاد أقع من التعب وقلة النوم طيب ياربى ح الحق اخد حمام من الحر الفظيع ده ولا أجهز الغداء ولا أرتب البيت فسيادته لم يرفع حتى أطباق معركة الفطار الصباحية ... لم أعرف ماذا أفعل فوقفت فى منتصف الصالة وصرخت ( تعاااااالى لى يااااااااااامامااااااااااااا)!!!!!!!

Similar Threads

  1. كيف تموت الملائكة ؟؟؟
    By ah_khairy in forum Suna and Hadith
    Replies: 9
    Last Post: 01-01-2011, 09:14 PM
  2. نكته بايخه جدا هتموت على نفسك من الضحك
    By eljoker70000 in forum Engineers discussions
    Replies: 1
    Last Post: 15-01-2010, 06:07 PM
  3. لكل اتنين هايتخطبوا
    By nesma saad in forum Engineers discussions
    Replies: 14
    Last Post: 19-03-2009, 11:13 AM
  4. Replies: 12
    Last Post: 19-05-2008, 07:55 PM

Tags for this Thread

Posting Permissions

  • You may not post new threads
  • You may not post replies
  • You may not post attachments
  • You may not edit your posts
  •  

أقسام المنتدى

الروابط النصية

تابع جروبنا على الفيس بوك

صفحة Egypt Engineers على الفيس بوك

تابعنا على linkedin

جروبنا على الياهو جروب